لماذا يضع بعض المشاهير شريطا لاصقا على الفم؟ وهل هو فعلاً مفيد للصحة؟

صدمت المغنية الإندونيسية أندين جمهورها بمجموعة صور لها ولزوجها وطفلها، البالغ عامين فقط، وجميعهم يغلق فمه بشريط لاصق

وانتشرت العديد من الصور في مواقع التواصل الاجتماعي لمشاهير وهم يغطون فمهم بشريط لاصق في إشارة إلى أنهم يستخدمون هذا الشريط اللاصق أثناء النوم ليجبروا أنفسهم على التنفس من الأنف وليس الفم ، وأخبروا متابعيهم أن هذه الطريقة التي تعرف باسم “بوتيكو” تساعد على تحسن النوم وتقليل جفاف الحلق وعلاج ضيق التنفس

ماهي طريقة “بوتيكو” طور الطبيب السوفيتي قسطنطين بافلوفيتش بوتيكو تقنية للتنفس عام 1950، وأطلق عليها لقب عائلته “بوتيكو”.” وكان بوتيكو مؤمنا بأن أمراض الرئة، والربو بصورة خاصة، ترتبط بالطريقة التي يتنفس من خلالها الناس. وكان على قناعة بأن تعليم الناس كيفية التنفس بشكل صحيح من خلال الأنف فقط، سيساعد في التخلص من مشكلات الرئة. وبعد 70 عاما من ظهور أسلوب “بوتيكو” للتنفس، يشيد مستخدموه في جميع أنحاء العالم بفوائده ونتائجه الإيجابية، ونسبوا لهذه الطريقة فوائد عدة مثل التخلص من مرض السكري والتعب المزمن والإكتئاب والأمراض السلوكية وغيرها

والسؤال الآن: هل هذه الطريقة فعلا مفيدة للصحة ؟ والسؤال الأكثر أهمية: هل هي طريقة آمنة؟

لايوجد أي دليل طبي أو دراسة معتمدة تدعم نظرية استخدام طريقة بوتيكو. ويعتقد العديد من الأطباء أن هذه الطريقة هي فهم سطحي للطب ليس له أساس علمي.

وبعيدا عن حقيقة إن كان أسلوب بوتيكو فعال أم لا، فإنه يحذر الأطباء من أن إغلاق الفم بشريط لاصق ربما يكون أمرا خطيرا، خاصة بالنسبة للأطفال ، فبينما يمكن لكبار السن الاستيقاظ من النوم وإزالة الشريط اللاصق في حال وجود أي مشكلة، فإن الأطفال لا يمكنهم القيام بهذا.
فلو تقيأ الطفل أثناء النوم ولم يتم تدارك ذلك فإنه قد يؤدي إلى الاختناق .


خاص لموقع طب وحياة – حقوق النسخ محفوظة

قم بكتابة اول تعليق

شارك برأيك