أسباب نزول الدم مع البول عند الرجال

نزول الدم مع البول عند الذكور أو الرجال قد يكون أمراً مقلقاً ، إلا أن الدراسات الطبية وجدت أن معظم حالات وجود الدم في البول أسبابها بسيطة ويمكن علاجها بسهولة. سوف نستعرض أهم تلك الأسباب قبل أن تناول التشخيص والعلاج:

الأسباب

  • التهاب الجهاز البولي سواء كان الالتهاب في المثانة أو الكلية أو البروستاتا
  • وجود حصوات في الجهاز البولي مثل الحالب والمثانة والكلى
  • وجود إصابة مثل التعرض لضربة أو حادث
  • التمارين العنيفة مثل الركض لمسافات طويلة ، تؤدي إلى نزول الدم في البول مؤقتاً وتختفي لوحدها دون علاج
  • الالتهابات البكتيرية والفيروسية مثل التهاب الكبد الوبائي والبكتيريا العقدية
  • العلاقة الجنسية العنيفة
  • وجود أمراض جنسية تناسلية

هناك أسباب أكثر خطورة تؤدي إلى وجود الدم في البول لدى الرجال ، إلا أنها نادرة وهي:

  • سرطان الكلى أو المثانة  أو المرحلة المتقدمة من سرطان البروستات.
  • أمراض سيولة الدم مثل الهيموفيليا وأمراض الدم الوراثية مثل الخلايا المنجلية
  • تكيسات الكلى
  • بعض أنواع الأدوية مثل الأسبرين ومسيلات الدم وبعض أنواع المضادات الحيوية
  • الأمراض المناعية والالتهابات الوعائية

الأعراض

قد يصاحب وجود الدم في البول أحد أو بعض هذه الأعراض:

  • تغير لون البول ، فقد تظهر قطرات أو قطع من الدم أو تجلطات صغيرة، أو يتغير لون البول إلى الأحمر أو الزهري ، أو يكون لون البول قاتما مثل لون الشاي
  • تغير رائحة البول
  • وجود ألم أثناء التبول
  • ألم في البطن
  • كثرة التبول أو الشعور بعدم إفراغ المثانة

قد تكون كمية الدم في البول بسيطة ولا ترى بالعين المجردة ، وهنا يمكن اكتشافها عن طريق إجراء تحليل البول الميكروسكوبي فقط.

التشخيص

يتطلب التشخيص إجراء فحوصات مخبرية للبول والدم لتحديد السبب ، مثل فحص الدم الشامل CBC  ومعامل الالتهاب ، وفحص البول الميكروسكوبي وكذلك مزرعة البول.

كما قد يطلب الطبيب إجراء أشعة أو سونار لاستبعاد وجود الحصوات أو أي أورام أو أسباب أخرى للدم في البول.

في أحوال نادرة ، إذا لم يتعرف الطبيب على السبب ، فإنه يطلب من المراجع إجراء خزعة للكلى أو منظار داخلي للجهاز البولي.

العلاج

يجب أن يعالج السبب الذي أدى إلى وجود الدم في البول ، فمثلاً لو كان السبب عبارة عن التهاب بكتيري فإنه يعالج بالمضادات الحيوية ، ولو كان السبب هو الحصوات فإنها تزال .. وهكذا

هناك بعض التوصيات الأخرى التي تساعد على تحسين الأعراض وهي:

  • شرب كمية سوائل كبيرة: والحرص على أن يكون لون البول شفاف أو أصفر خفيف. وننصحك باستخدام هذه الحاسبة لمعرفة كمية الماء التي تحتاج إلى شربها كل يوم.
  • تناول فيتامين سي. فقد ثبت أنه يزيد من حموضة البول ويحمي من الالتهابات. إلا أنه يجب الحذر من تناول كمية أعلى من الموصى بها حتى لا يؤدي إلى تكوين حصوات في الكلى.
  • تناول التوت البري ، وهو من أفضل المنظفات والمعقمات التي عرفتها البشرية – بعد الماء – لتنظيف الجهاز البولي. ويتوفر على شكل حبوب يمكن شراؤها من موقع أمازون. اضغط على الصورة.
  • استعمال البروبيوتيك أو البكتيريا الحيوية. اضغط على الصورة
  • استعمال كبسولات الثوم يساعد في حماية الجهاز البولي من الالتهابات المتكررة.

خاص لموقع طب وحياة – حقوق النسخ محفوظة. ترخيص نشر لموقع الحصن النفسي

قم بكتابة اول تعليق

شارك برأيك