هل شرب الكحول بكميات قليلة له مضار على الجسم؟

في عام 2016 توفي أكثر من 3 ملايين شخص حول العالم بسبب الإفراط في الكحول حسب إحصاءات منظمة الصحة العالمية. ومعظم هذه الوفيات كانت بين الرجال.

ولكن ماذا عن تناول الكحول باعتدال دون إفراط؟

كشفت دراسة دولية جديدة أن شرب الكحول حتى بمستويات منخفضة للغاية، يزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

الدراسة قادها باحثون في مجلس البحوث الطبية بجامعة أكسفورد البريطانية، بالتعاون مع جامعة بكين الصينية، ونشروا نتائجها في دورية (Lancet) العلمية.

وتعتبر السكتة الدماغية، مرض وعائي يحدث بسبب عدم قدرة شرايين المخ على إيصال الأكسجين إلى الدماغ، ما يؤدي إلى السكتة الدماغية أو الجلطة الدماغية البسيطة.

وتعتبر السكتة الدماغية أحد الأسباب الرئيسية للإعاقة في جميع أنحاء العالم، وتسبب عبئا ثقيلا من الناحية الإنسانية والاقتصادية على المجتمعات، حيث تصيب 15 مليون شخص سنويا حول العالم، وفقا لمنظمة الصحة العالمية.

نتائج جديدة

وأوضح الباحثون أنه من المعروف أن معدلات الإصابة بالسكتة الدماغية تزيد بسبب شرب الحكول بكثافة، لكن لم يكن معروفا ما إذا كانت المستويات المنخفضة تؤدي إلى هذه النتيجة أم لا.

وللتوصل إلى نتائج الدراسة الجديدة، تابع الباحثون 160 ألف شخص بالغ في منطقة شرق آسيا، و500 ألف رجل وامرأة في الصين، راجعوا عاداتهم اليومية مع شرب الكحول.

وبعد 10 سنوات من المتابعة، وجد الباحثون أنه حتى مع شرب مستويات منخفضة تقدر بكوب واحد من الكحول يوميا، يزيد خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم، والسكتة الدماغية.

وأضافوا أنه كلما ارتفع المقدار زاد خطر الإصابة بالسكتة الدماغية وارتفاع ضغط الدم، مقارنة بمن لا يشربون الكحول مطلقا. وأن استهلاك الكحول يحدث تغييرات وراثية لدى المدمنين، تزيد خطر الإصابة بالسكتة الدماغية والنوبات القلبية.

أضرار أخرى للكميات القليلة من الكحول

وسبق أن أعلنت نتائج دراسة أخرى في بريطانيا في عام 2016 بينت أن الكحول حتى بالكميات القليلة ضار للصحة ، وأنه بغض النظر عن تأثير الكحول على الكبد، هناك مخاطر صحية أوسع مثل: ارتفاع ضغط الدم، ، أمراض القلب، وبعض انواع السرطان، وهذه المخاطر لا يعرفها كثير من الناس.

وبحسب بيانات منظمة الصحة العالمية، فإن تعاطي الكحول يتسبب في 4 بالمائة من حالات الوفاة على مستوى العالم سنويا، كما يعد إدمان الخمر من العوامل التي تهدد بضياع الكثير من سنوات عمر الإنسان جراء المرض والإعاقة، ويشكل التهديد الأكبر لحياة البشر في الدول ذات الدخل المتوسط، التي يعيش فيها نحو نصف سكان العالم.

ما المقصود بالكميات القليلة من الكحول؟

تناول أقل من 14 وحدة من الكحول يعتبر كمية قليلة ، وتعادل علبة البيرة تقريباً وحدتين من الكحول. ويعتبر تناول أكثر من 14 وحدة من الكحول كمية مرتفعة.

وحسب الدراسات الطبية الأخيرة ، فإن الكميات القليلة والكميات المرتفعة كلها لها ارتباط بالأمراض العقلية والقلبية ولها تأثير سلبي على الكبد وتزيد من احتمالية الإصابة بالسرطان.


خاص لموقع طب وحياة – حقوق النسخ محفوظة

قم بكتابة اول تعليق

شارك برأيك