نمو حجم الثدي عن الذكور (التثدي) ظاهرة شائعة ولها علاج

نمو حجم الثدي عند الذكور أو ما يعرف بالتثدي ، يكون أحيانا طبيعيا أثناء فترة البلوغ عند الأولاد ، كما أن هناك نمو بسيط في الثدي يحدث مع التقدم بالعمر أو زيادة الوزن ، في بعض الحالات يكون هذا النمو محرجا أو مؤلماً ، وقد يكون النمو في الثديين أو في ثدي واحد ، ويكون في بعض الأحيان الثدي طرياً يؤلم عند لمسه. فماهي الأسباب وماهو الحل؟

لحسن الحظ أنه غالبا ما يختفي نمو الثدي لوحده بدون أي تدخل ، ولكن هناك حالات معينة يجب عندها مراجعة الطبيب ، وهي:

  • إذا كان الثدي ينمو بسرعة كبيرة
  • إذا كان النمو كبيرا ، بمعنى أن الارتفاع من الأضلع إلى الحلمة أكثر من 5 سم.
  • إذا كان هناك ألم عند اللمس
  • إذا كان حجم الثدي يسبب لك حرجاً أو قلقاً
  • إذا كان يصاحبه ورم في الخصيتين أو أعراض أخرى تدل على وجود مرض.

وأيضا لا بد من مراجعة الطبيب إذا كنت رجلاً بالغاً ، ولديك نتوء في الثدي على الجانب بدلا من تحت الحلمة. فقد يكون هذا علامة على سرطان الثدي ، وهذا وإن كان نادرا ، ولكن يمكن أن يصاب الرجال بسرطان الثدي.

ماهي الفحوصات التي يجب عملها؟

إذا وجدت أي من العلامات الغير طبيعية المذكورة أعلاه ، فإنه للإضافة للفحص الإكلينيكي فقد يقترح عليك طبيبك عمل أشعة إكس للثدي أو سونار للثدي. كما قد يطلب منك فحوصات للدم تتضمن نسبة الهرمونات في الجسم.

كيف يتم علاج نمو الثدي؟

في العديد من الأحيان ليس هناك حاجة لتقديم علاج وستختفي الأعراض لوحدها ، وأما في حال تطلب العلاج فإن اختيار الدواء يعتمد على سبب الحالة ، ومدة استمرارها ، ومدى شدتها ، وإن كان فيها ألم.

إذا كان سبب نمو الثدي هو أحد الآثار الجانبية للأدوية التي تتناولها ، فإنه سيتم إيقاف الدواء. كما يمكن أن يصرف الطبيب دواء لعلاج نمو الثدي يعرف باسم تاموكسيفين tamoxifen.

إذا كانت مشكلة نمو حجم الثدي مزمنة واستمرت أكثر من سنة ، فإن العلاج الدوائي لوحده قد لا يفيد ، وهنا يأتي دور التدخل الجراحي لتقليل حجم الثدي.

مقال خاص بموقع طب وحياة

قم بكتابة اول تعليق

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.