فيروس EBV أو فيروس التقبيل ، ماهي الأعراض والفحوصات القطعية والعلاج ..بالصور

يطلق على فيروس (EBV) باللغة العربية اسم داء كثرة الوحيدات العدائية أو mono ، وهو يعتبر واحدا من أشهر الفيروسات التي تنتقل عبر اللعاب.

وقد لوحظ أن العديد من الناس يعانون من وسواس فيروسEBV أو توهم هذا المرض ، بسبب تشابه أعراضه مع فيروس نقص المناعة المسبب لمرض الايدز ، أو بسبب عدم فهمهم لطريقة قراءة نتيجة الفحص ، فيظنون أن وجود أجسام مضادة ضد فيروس EBV يعني الإصابة به ، وهذا فهم غير صحيح. وسنوضح في المقال كل المعلومات الطبية الصحيحة المتعلقة بالفيروس.


طرق الانتقال

ينتقل فيروس EBV غالباً عن طريق اللعاب وبالتالي فإن أشهر طرق الانتقال هي:

  • التقبيل
  • العطاس والسعال
  • الشرب والأكل بنفس الأواني

كما قد ينتقل عن طريق:

  • الاتصال الجنسي عن طريق المني
  • مشاركة الأدوات الشخصية مثل فرشاة الأسنان وأمواس الحلاقة
  • نقل الدم

وبسبب سهولة انتقاله، وجد أن معظم البالغين سبق أن أصيبوا بهذا الفيروس في مرحلة ما من حياتهم.


الأعراض:

  •  الشعور بالتعب والإرهاق الشديد ، والذي قد يستمر لفترة طويلة تصل أحيانا لعدة شهور
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم
  • التهاب الحلق ، ويكون شديدا ، وقد يؤدي إلى صعوبة بالبلع إضافة إلى شعور مستمر بالألم

  • تضخم الغدد الليمفاوية في الرقبة والإبطين والمنطقة التناسلية ، مثل الموضح بالصورة
  • الصداع
  • الطفح الجلدي مثل الموضح بالصورة
  • تضخم بالكبد
  • اليرقان أو اصفرار الجسم
  • من المضاعفات النادرة: تكوين الجلطات ، ضعف عضلة القلب ، والتهاب أغشية المخ (السحايا) والدماغ.

فترة حضانة المرض

وهي الفترة من التعرض للإصابة إلى حين ظهور الأعراض ، وتكون ما بين 4 أسابيع إلى 6 أسابيع ، وقد تكون الفترة أقصر عند البعض خصوصا الأطفال وصغار السن.

وبعد الإصابة تستمر الأعراض لمدة أسبوعين ، ثم تختفي معظم الأعراض ماعدا شعور التعب وتضخم الطحال قد تستمر أعراضهما عدة شهور.


التشخيص

  • لا يمكن الاعتماد على الأعراض الإكلينيكية لوحدها لتشخيص فيروس EBV ، لأن أعراضه تتشابه مع أعراض الإصابة بفيروس نقص المناعة البشري ، وفيروس الانفلونزا ، وكذلك فيروس CMV وغيرها من الأمراض.
  • فحص الدم الشامل CBC قد يظهر ارتفاع أو انخفاض في عدد كريات الدم البيضاء ، وعدد الخلايا الليمفاوية ، ومن الممكن كذلك أن ينخفض عدد الصفائح وعدد الخلايا الحمراء والهيموجلوبين.
  • تظهر الفحوصات في بعض الأحيان ارتفاع في أنزيمات الكبد وكذلك ارتفاع انزيم العصارة الصفراء المسبب لليرقان
  • الفحص القطعي هو فحص PCR فهو يتعرف على وجود الفيروس في الدم
  • فحوصات الأجسام المضادة لها فائدة كذلك في التشخيص:

IgG  تعني وجود إصابة سابقة أو قديمة

IgM تعني وجود إصابة حديثة

وهناك فحوصات أخرى متطورة ودقيقة تكشف عن مرحلة الفيروس والفترة الزمنية من الأصابة مثل فحص VCA ، EBNA ، EA-D IgG Ab

  • عمل سونار للبطن للتعرف على حجم الطحال، وكذلك سونار للغدد لليمفاوية إن وجدت

الإصابة المزمنة بالفيروس

وجد أن الإصابة المزمنة بفيروس EBV يمكن أن تحفز نمو أنواع معينة من السرطان في جسم المصاب ، مثل السرطان الليمفاوي وسرطان بيركت وسرطان المعدة وسرطان العضلات وسرطان البلعوم وغيرها.


العلاج

الراحة هي أساس العلاج

الابتعاد عن ممارسة أي لعبة أو رياضة قد تؤدي إلى إصابة بالبطن ، وذلك بسبب تضخم الطحال عند المصابين ، والذي قد ينفجر إذا تعرض لإصابة مباشرة

استعمال البنادول (باراسيتامول) عند الحاجة كمخفض للحرارة ومسكن للألم

شرب كمية سوائل دافئة بصورة كافية

لا يستجيب الفيروس للمضادات الحيوية لأنها مضادات بكتيرية ، وغالباً ما يختفي الفيروس لوحده دون علاج ، إلا أنه في حالات نادرة قد يتطلب العلاج بمضادات الفيروسات


متى يجيب زيارة الطبيب؟

يختفي فيروس EBV لوحده عادة دون تلقي أي علاج عند الأشخاص ذوي المناعة السليمة، ولا يترك آثارا طويلة المدى في الغالب. معظم الناس تعرضوا لهذا الفيروس وأصيبوا به ، وستجد أن معظم البالغين لديهم نتيجة فحص الأجسام المضادة موجبة IgG.

 إلا أنه في حال كانت الأعراض شديدة وكنت تشعر بإعياء أو إذا استمرت الأعراض لفترة طويلة فإنه يجب مراجعة الطبيب.


خاص لموقع طب وحياة – حقوق النسخ محفوظة – ترخيص جزئي لموقع الحصن النفسي

قم بكتابة اول تعليق

شارك برأيك