تعويض نقص فيتامين دال بسرعة .. في 3 أيام فقط

في كل يوم يتوصل الطب إلى فائدة صحية جديدة لفيتامين دال ، ولم يعد نقص فيتامين دال مرتبطاً بآلام العظام والعضلات ، والشعور بالتعب والإرهاق فحسب ، بل له ارتباط بالإصابة بعدة أمراض أخرى ، منها داء السكري من النوع الثاني ، وأمراض القلب ، وأمراض الرئة المزمنة ، والدرن ، والتهاب الجهاز التنفسي العلوي وغيرها.

الطرق التقليدية لتعويض نقص فيتامين دال

نقص فيتامين دال شائع جداً ، وهناك العديد من الدراسات الطبية التي تذكر طرقاً متعددة لتعويض نقص فيتامين دال ، منها على سبيل المثال لا الحصر:

  • التعرض للشمس والنظام الغذائي الغني بفيتامين دال
  • أخذ الحبة اليومية التي تحتوي 600 – 1200 وحدة دولية من فيتامين دال
  • استعمال الحبة اليومية بتركيز 5000 إلى 10,000 وحدة دولية من فيتامين دال
  • استعمال الحبة الأسبوعية بتركيز 50,000 وحدة دولية من فيتامين دال
  • استعمال الأبر الشهرية بتركيز 100,000 وحدة دولية من فيتامين دال ، وغيرها

إلا أن نتائج استعمال أي من الطرق المذكورة أعلاه ، سوف تستغرق من الجسم مابين  6 إلى 8 أسابيع على الأقل ليرتفع مستوى في الفيتامين في الدم ، وأحياناً تستغرق عدة شهور

طريقة فعالة وآمنة وسريعة

ولكن هناك طريقة فعّالة جداً ، وآمنة ، مثبتة بالدراسات العلمية ، وهي تعويض فيتامين بجرعة عالية. سنذكرها أولاً ثم نضع الإثباتات الطبية التي توصي بها:

تنال حبوب فيتامين دال بتركيز 100,000 وحدة دولية يومياً لمدة 3 أيام ، أو بمعنى آخر ، تناول ما مجموعه 300,000 وحدة دولية على مدى 3 أيام.

نشرت دراسة طبيّة موسعة في دورية (الغدد الصماء) في عام 2014 ، قامت بجمع نتائج 2243 دراسة طبية منشورة حول تعويض فيتامين دال بجرعات عالية تتراوح ما بين 100,000 إلى 300,000 وحدة دولية خلال يوم واحد ، وقامت بتلخيص نتائج تلك الدراسات واستبعاد الدراسات التي لا تنطبق عليها المعايير ، ثم قامت بتجميع نتائج 30 دراسة طبية منشورة تنطبق عليها المعايير ، وكان الخلاصة كالآتي:

  • أن تناول جرعة عالية من فيتامين دال خلال أيام قليلة فعّال في تعويض نقص فيتامين دال للأشخاص الذين يعانون إما من نقص أو نقص شديد في مستوى فيتامين دال في الدم ، أي أقل من 20 ng/ml  (يعادل أقل من 50 nmol/L)
  • وأنها تساعد في زيادة تحكم الجسم بإفراز هرمون الغدة الجاردرقية لأكثر من 3 شهور
  • تؤدي إلى ارتفاع نسبة فيتامين دال في الجسم
  • آمنة وليس لها آثار جانبية مختلفة عن الآثار الجانبية المعروفة لتناول فيتامين دال ، معظمها لها علاقة بالجهاز الهضمي كالغثيان والقيء
  • وأوصت الدراسة ألا تزيد الجرعة في اليوم الواحد عن 300,000 وحدة دولية في معظم الأحيان 
  • وأما الجرعات أعلى  500,000  فيجب أن تستعمل بحذر ، ولحالات معينة وفق توصية الطبيب.

وبناء على نتائج الدراسات المذكورة أعلاه ، فإن العديد من المستشفيات والمراكز الطبية حول العالم توصي باستخدام طريقة الـ 3 أيام لتعويض نقص فيتامين دال. وهي كالآتي

الطريقة السريعة لتعويض فيتامين دال

مستوى فيتامين دال  25-Hydroxyvitamin D level في الدماليومالجرعة الموصى بها
أقل من 20 ng/ml   (يعادل أقل من 50 nmol/L)  اليوم الأول100,000 وحدة دولية من فيتامين دال
 اليوم الثاني100,000 وحدة دولية من فيتامين دال
 اليوم الثالث100,000 وحدة دولية من فيتامين دال
 من اليوم الرابع والاستمرارتعويض الحاجة اليومية لفيتامين دال عن طريق التغذية والتعرض للشمس أو المكملات الغذائية

المرجع الطبي: Kearns MD, Alvarez JA, Tangpricha V. Large, single-dose, oral vitamin D supplementation in adult populations: a systematic review. Endocr Pract. 2014;20(4):341-351. doi:10.4158/EP13265.RA


حقوق النسخ محفوظة – خاص لموقع طب وحياة

قد تكون مهتمّا بهذا أيضاً :

هل يمكن علاج نقص فيتامين دال بدون أدوية؟

قم بكتابة اول تعليق

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.