انتبه: إذا كنت تأخذ فيتامين دال بانتظام فعليك قراءة هذه المقالة

يحتاج الجسم إلى فيتامين دال للقيام بوظائفه الحيوية بصورة صحيحة ، ولكن إذا كنت ممن يأخذ فيتامين دال بصفة مستمرة ولفترة طويلة فيجب الانتباه إلى حالة طبية تعرف باسم تسمم فيتامين دال ، أو فرط فيتامين دال. وعلى الرغم من أنها حالة نادرة ، ولكنها خطيرة ، وتحدث بسبب زيادة نسبة فيتامين دال في الجسم.

ويحدث هذا التسمم بسبب الجرعات الكبيرة أو الطويلة من مستحضرات فيتامين دال ، وليس عن طريق الحصول على فيتامين دال عبر النظام الغذائي أو التعرض للشمس. وذلك أن الجسم يستفيد من النظام الغذائي والشمس بقدر حاجته فقط ، كما أنهما لا يحتويان على جرعات عالية من فيتامين دال.

تؤدي زيادة فيتامين دال إلى تراكم الكالسيوم في الجسم ، مما قد يسبب :

  • الغثيان والقئ
  • الضعف أو الهون
  • فقدان الشهية
  • الإمساك
  • كثرة التبول.
  • آلام بالعظام
  • مشاكل بالكلى مثل تكون الحصوات

ماهي الجرعة التي تكون مرتبطة بتسمم فيتامين دال ؟

تبين أن تناول أكثر من 4000 وحدة دولية يوميا من فيتامين دال لعدة أشهر يسبب تسمماً ، وهذا المعدل أعلى بكثير من المعدل الموصى طبياً بتناوله وهو 600 وحدة من فيتامين دال. وهو أيضاً أعلى من الجرعة التي يوصي بها الأطباء لبعض الحالات المرضية.

ماذا أفعل إذا كنت أتناول فيتامين دال لفترة طويلة؟

يجب إجراء فحص الكالسيوم وفيتامين دال بصفة منتظمة حسب الجرعة التي تتناولها ، فمثلا إن كانت الجرعة عبارة عن 50 ألف وحدة أسبوعيا ، ينصح بإجراء الفحص بعد مرور 3 – 6 شهور. وأما في حال ظهور الأعراض المذكورة أعلاه ، فيجب التوقف عن تناوله ومراجعة الطبيب.

خاص لموقع طب وحياة – حقوق النسخ محفوظة

قم بكتابة اول تعليق

شارك برأيك