المساج .. ماهي فوائده الطبية؟ وهل ينقل الأمراض؟

يعتبر المساج أو التدليك واحداً من أقدم الممارسات الطبية ، التي أثبت فوائدها الطب الشعبي القديم وكذلك الطب الحديث ، وقام العلماء بتطوير هذه الممارسة لعلاج مختلف الأمراض.


فوائد متعددة للمساج

ويتضمن المساج فرك العضلات والأوتاد والأربطة والجلد في الجسم ، مما يترتب عليه فوائد متعددة ، وتزيد هذه الفوائد مع استخدام بعض أنواع الزيوت الطبية المخصصة للمساج ، مثل زيت خشب الصندل أو زيوت الزهور

أهم تلك الفوائد هي:

  • التخفيف من شد وتوتر العضلات
  • تنشيط الدورة الدموية
  • تحفيز الجهاز الليمفاوي في جسم الإنسان وهو الجهاز المعني بالمناعة
  • التقليل من إفراز الهرمونات المرتبطة بالقلق والتوتر
  • الاسترخاء والراحة
  • يزيد من مرونة وحركة عضلات الجسم
  • سرعة التئام الإصابات
  • تعزيز الصحة العقلية والتركيز

أمراض ينصح فيها بعمل المساج

وأما عن الأمراض التي قد ينصح فيها بعمل جلسات مساج فهي متعددة ومتداخلة مع الأمراض التي تتطلب علاج طبيعي ، إلا أن أهم الأمراض التي تحتاج إلى التدليك ومساج الاسترخاء  relaxation massage فهي:

  • آلام الظهر المزمنة
  • آلام العضلات
  • التوتر والقلق
  • الإصابات السطحية في الجسم بدون جروح
  • ارتفاع ضغط الدم
  • الأرق وصعوبة النوم
  • الاكتئاب

كما قد ينصح به لأمراض مزمنة أخرى بعد استشارة الطبيب


حالات يجب أن تتجنب المساج

هناك حالات محددة قد ينطلي معها المساج على مخاطر صحية ، وأهم تلك الحالات هي:

  • المرأة الحامل
  • الإصابة بالطفح الجلدي
  • أثناء الإصابة بالعدوى
  • وجود جروح على الجلد
  • وجود كسور أو اشتباه وجود كسور في العظم
  • إذا كان الشخص يعاني من مرض حاد أو شديد

هل تنتقل الأمراض الجنسية عن طريق المساج؟

تعرف الأمراض الجنسية بأنها الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي بمختلف أنواعه ، وبالأخص عن طريق الجنس المهبلي أو الشرجي أو الفموي ، وتشمل كذلك على أي صور أخرى من الإثارة الجنسية مثل الإثارة باستخدام اليد أو الألعاب والأدوات.

إذا لم يتضمن المساج ملامسة المناطق الحساسة فإنه من الصعب جداً أن يتسبب بأي أمراض جنسية ، وغالباُ ما تنحصر الأمراض بعد المساج بالتالي:

  • الأمراض التي تنتقل عن طريق التنفس مثل نزلات البرد والإنفلونزا والنزلات المعوية إذا كان الشخص الذي يقدم المساج مصاباً بها.
  • الإصابات والكسور والرضات إذا كان المساج قوياً أو يمارسه شخص بدون خبرة.

أما إذا تضمن المساج ملامسة المناطق الحساسة مثل لمس الأعضاء التناسلية ، أو الجنس اليدوي ، أو ممارسة العادة السرية بيد الشريك أو العكس ، أو إدخال الإصبع أو اليد في المنطقة التناسلية مثل الشرج أو المهبل ، فهنا يسمى المساج باسم (جنس يدوي) ويمكن أن ينقل بعض الأمراض الجنسية.


أمراض تنتقل عن طريق الجنس اليدوي

فيروس الورم الحليمي البشري (الثآليل)

أشهر الأمراض الجنسية التي يمكن التقاطها عن طريق الجنس اليدوي هي فيروس الورم الحليمي البشري المسبب للثآليل الجنسية.  

فإذا كانت يد الشريك ملوثة بإفرازات تحتوي على فيروس الورم الحليمي البشري مثل السوائل المهبلية أو إفرازات القضيب ، فإنه يمكن أن ينقل إليك الفيروس عند ملامسته لأعضائك التناسلية.

فيروس الهربس التناسلي

هناك احتمالية ضئيلة لانتقال فيروس الهربس التناسلي إليك إذا كانت يد الشريك ملوثة بإفرازات تحتوي على فيروس الهربس مثل إفرازات المنطقة التناسلية.

ويمكن ذكر عدة عوامل تحدد إن كان الفيروس سينتقل أم لا .. مثل نشاط المرض ، وكمية الفيروسات ، ووجود تقرحات على المنطقة التناسلية وغيرها.

أمراض جنسية أخرى

احتمالية انتقال الأمراض الجنسية التي توجد في الدم كفيروس نقص المناعة المسبب لمرض الإيدز ، والكبد الوبائي نوع ب أو ج ، هي احتمالية صعبة جداً ، إلا في ظروف نادرة ، مثل وجود جروح بيد الشريك وجروح في منطقتك التناسلية.

حيث أن هذه الفيروسات تموت بسرعة عند تعرضها للهواء ، ويعتبر الاتصال المباشر من المنطقة التناسلية إلى المنطقة التناسلية هو الوسيلة المناسبة لانتقالها.


ماهي الأمور التي تزيد من احتمالية انتقال الأمراض الجنسية عن طريق اليد؟

  • وجود جروح في يد الشريك الذي يقدم الجنس اليدوي
  • وجود تقرحات أو جروح في المنطقة التناسلية للشخص الذي يستقبل الجنس اليدوي
  • اختراق المنطقة التناسلية بالأصابع أو اليد ، مثل إدخال الإصبع في فتحة الشرج أو المهبل.

خاص لموقع طب وحياة – حقوق النسخ محفوظة


إذا كنت تبحث عن زيت طبيعي للمساج والإسترخاء وتخفيف التوتر ، جرب زيت خشب الصندل. اضغط على الصورة للتفاصيل

قم بكتابة اول تعليق

شارك برأيك