الجاثوم المتكرر أو شلل النوم ، الأعراض والأسباب والعلاج

الجاثوم أو ما يعرف علمياً بشلل النوم هو نوع من الشلل وعدم القدرة على الحركة يحدث فجأة بعد الاستغراق في النوم أو بعد الاستيقاظ من النوم مباشرة. ويكون الشخص عادة مدركاً لهذا العرض المخيف لكنه مشلول وغير قادر على التصرف أو حتى الكلام ، وأحياناً يصاحبه شعور بالاختناق وأحلام مزعجة. وعلى الرغم من أن الجاثوم أو شلل النوم يعتبر ظاهرة غير مقلقة من الناحية الطبية ، إلا أن تفسيرها العلمي لازال غامضاً كما أنها تسبب رعباً وقلقاً شديداً للأشخاص المصابين بها.


أعراض الجاثوم

  • مستيقظ ولكن غير قادر على الحركة
  • كأن هناك شخصاً آخر في الغرفة
  • الشعور بأن هناك من يدفعك للأسفل
  • الشعور بالخوف والقلق
  • ضيق التنفس في بعض الأحيان

كم تستمر الأعراض؟

تستمر أعراض الجاثوم عادة عدة دقائق ثم تختفي لوحدها، دون أن تترك أثراً على صحة الشخص الجسدية ، إلا أنه يبقى تأثيرها النفسي.


أسباب الجاثوم أو شلل النوم

لا يعرف التفسير العلمي الدقيق وراء حدوث هذه الظاهرة لدى بعض الأشخاص ، لا سيما وأنه أثناء حدوث الظاهرة يكون الدماغ واعياً إلا أن الجسد عاجز عن الحركة.

أشارت الأبحاث الطبية إلى بعض الأمور التي يمكن اعتبارها عوامل خطورة تزيد من احتمالية حدوث الجاثوم:

  • الأرق وقلة النوم
  • اضطراب مواعيد النوم بسبب التغيير المتكرر في نمط النوم ، مثل الأشخاص الذين يعملون في أوقات مختلفة ونوبات نهارية وليلية.
  • حالة الخدار النومي (داء التغفيق) ، وهي حالة مرضية تؤدي إلى نوبات نوم مفاجئة
  • اضطرابات ما بعد الصدمة ، كأن يكون الشخص قد تعرض مؤخراً لموقف  له تأثير نفسي قوي.
  • نوبات الهلع وكذلك القلق والتوتر المزمن.
  • وجود تاريخ عائلي للشلل أثناء النوم.

كيف تمنع حدوث الجاثوم أو شلل النوم؟

حاول أن تنام عدد 6 إلى 8 ساعات يومياً. استعمل هذه الحاسبة لمعرفة عدد ساعات النوم التي تحتاجها. وهذه الحاسبة لمعرفة الوقت المثالي للاستيقاظ من النوم واستكمال دورات النوم كاملة.

احرص على أن تكون مواعيد النوم والاستيقاظ في نفس الوقت كل يوم.

قم بعمل نوع من الرياضة الخفيفة يومياً ، ولكن احرص على ألا تكون قبل وقت النوم بما لا يقل عن 4 ساعات.

لا تأكل وجبات ثقيلة قبل النوم ، وكذلك ابتعد عن التدخين والكحول ، أو عن تناول الأطعمة والأشربة التي تحتوي على الكافيين قبل النوم.

لا تنم على ظهرك ، فهذا يساعد على حدوث الجاثوم. حاول أن تنام على جنبك الأيمن وأقرأ أذكار النوم واستعذ بالله من الشيطان الرجيم.


متى يجب زيارة الطبيب؟

إذا أدى الجاثوم إلى توتر نفسي وشعور بالخوف من النوم ، فهنا يجب زيارة الطبيب.

الشعور بالتعب والإرهاق طوال الوقت.


خاص لموقع طب وحياة – حقوق النسخ محفوظة

قم بكتابة اول تعليق

شارك برأيك