هل الثآليل التناسلية عند الرجال والنساء مرض خطير؟

فيروس الورم الحليمي أو ما يعرف عادة باسم ” فيروس الثآليل” أو “الثواليل” ، هو فيروس ينتقل من شخص لآخر عن طريق ملامسة الجلد أو الاتصال الجنسي.

وهناك أكثر من 100 نوع من هذا الفيروس ، منها 40 نوع ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي . ويتعبر فيروس الورم الحليمي البشري أكثر مرض جنسي منتشر في أنحاء العالم.

هذا الفيروس قد يؤدي إلى ظهور الثآليل على الجهاز التناسلي أو على اليد والقدمين ، أو حتى على الوجه وغيره من أعضاء الجسم. بعض أنواع الفيروس خطيرة ويمكن أن تتطور إلى سرطان خبيث،  إلا أن معظم الأنواع حميدة وتختفي حتى بدون علاج.


الثآليل والسرطان

أشهر أنواع السرطانات المرتبطة بفيروس الورم الحليمي البشري هي:

  • سرطان الفم والحلق
  • سرطان عنق الرحم
  • سرطان الفرج (المنطقة اللحمية عند فتحة المهبل)
  • سرطان القضيب أو العضو الذكري
  • سرطان الشرج والمستقيم

وأهم أنواع الفيروس المرتبطة بالسرطان هي: HPV16   و HPV18 ، وهما المسؤولان عن 70% من إصابات سرطان عنق الرحم عند النساء.

وهناك 14 نوع من الفيروس الحليمي يسبب أنواعاً مختلفة من السرطان.


طرق انتقال الثآليل التناسلية

لقد أشرنا في بداية المقال إلى فيروس الورم الحليمي البشري ينتقل من شخص لآخر عن طريق ملامسة الجلد أو الاتصال الجنسي. وهنا ينبغي الحذر والانتباه إلى أن الفيروس ينتقل عن طريق الجلد ، مما يعني أنه حتى لو كانت العلاقة الجنسية بدون ايلاج فإن الفيروس قد ينتقل. ويعني أيضاً أنه حتى لو كانت العلاقة الجنسية مع استعمال الواقي الذكري فإن الفيروس قد ينتقل.

وتجدر الإشارة إلى أنه ليس جميع المصابين بفيروس الورم الحليمي لديهم أعراض. فقد يكون الشخص مصاباً بالفيروس دون أن تظهر عليه أية أعراض ، وفي الوقت ذاته يكون معدياً للآخرين.

وقد يكون الشخص مصاباً بنوع من فيروس الورم الحليمي ، ومع الاتصال الجنسي الجديد تنتقل إليه أنواع أخرى من نفس الفيروس.

من الطرق الغير شائعة لانتقال الفيروس ، هو من الأم المصابة إلى الجنين أثناء الحمل ، وهو ما قد يسبب أورام حليمية بالحنجرة والجهاز التنفسي مثل الموضح بالصورة:

ثآليل داخل الحنجرة

أعراض الثآليل التناسلية عند الرجال والنساء بالصور

لا تظهر الأعراض عند جميع المصابين ، وإذا ظهرت فإنها عادة ما تكون أعراضاً خفيفة ، إذ تختفي الأعراض لوحدها في 90% من المصابين خلال سنتين ، حتى بدون تلقي العلاج.

وتعرض هذه الصور ثآليل تناسلية على الجهاز التناسلي ، وثآليل غير تناسلية على القدم واليد


الفحوصات الروتينية لفيروس الورم الحليمي

بعض أنواع الفيروس قد تكون خطيرة وتسبب السرطان . وتتصف السرطانات التي يسببها فيروس الورم الحليمي بعدم ظهور الأعراض إلا في المراحل المتقدمة من المرض ، مما يعني أن الوسيلة المثالية لاكتشاف الورم هي عن طريق إجراء الفحوصات والمسوحات الطبية بصفة منتظمة للتأكد من خلو الجسم من الفيروس.

وتختلف أنواع الفحوصات بين الرجال والنساء

عند النساء

ينصح النساء عند عمر 21 سنة بالبدء بعمل مسحات عنق الرحم إن سبق للمرأة أو البنت الاتصال الجنسي. ويمكن لهذه المسحات التعرف على وجود الفيروس ، وكذلك وجود علامات على بداية سرطان الرحم عن طريق فحص الأنسجة.

ويكرر فحص مسحات عنق الرحم للخلايا السرطانية مرة كل 3 سنوات للنساء من عمر 21 إلى 65 . 

كما تنصح المنظمات الطبية بإضافة فحص فيروس الورم الحليمي للنساء من بعد عمر 30 سنة مع مسحة عنق الرحم.

وإذا وجدت تغيرات في نتائج المسحات ، فإن الطبيب قد يطلب تكرار الفحص في فترات أوجز ، مثلاً كل 6 شهور أو كل سنة.

الرجال

يقوم بعض الأطباء بإجراء مسحات لمنطقة الشرج عند الرجال المثليين للتأكد من خلوهم من الفيروس.

لاسيما إن كان هناك عوامل اختطار أخرى ، مثل إصابتهم بفيروس نقص المناعة البشري المسبب لمرض الإيدز.


العلاج

تختفي معظم الثآليل لوحدها حتى بدون تلقي علاج ، إلا أن ذلك قد يستغرق ما يقارب السنتين ، وهناك وسائل طبية تعجل من اختفاء الثآليل مثل:

  • الامتناع عن التدخين ، إذا ثبت طبيا أن التوقف عند التدخين للمدخنين يساعد على سرعة اختفاء الثآليل الجنسية
  • استعمال كريمات الكي مثل ألدارا والوارتيكون ، وتحتاج إلى عدة أسابيع قبل ظهور نتائجها.
  • الكي باستخدام النيتروجين السائل ، وعلى الرغم من أنه مؤلم ، إلا أنه يقدم أفضل وأسرع النتائج. وقد يتطلب الأمر عدة جلسات ، لاسيما إن كانت الثآليل كبيرة أو منتشرة.
  • الليزر أو التيار الكهربائي
  • الجراحة ، ويلجأ لها في حال عدم استجابة الجسم للعلاجات ، أو إذا اشتبه الطبيب بوجود مؤشرات على الإصابة بالسرطان.

لا يوجد حالياً علاجات طبيعية وأعشاب فعّالة ضد الثآليل الجنسية.


الوقاية واللقاح

استعمال الواقي الذكري والأنثوي لا يحمي بصورة كاملة ضد انتقال فيروس الورم الحليمي ، لأن الفيروس يمكن أن ينتقل عن طريق احتكاك الجلد ، أو الجنس الفموي أو الاستمناء بيد الشريك.

هناك لقاحات توفر حماية ضد الأنواع الأكثر شراسة من الفيروس. وتتوفر حالياً 3 أنواع من اللقاحات وهي:

  • لقاح سيرفاريكس:  ويغطي نوعين من أنواع فيروس الورم الحليمي.
  • غارداسيل 4:  ويغطي 4 أنواع من فيروس الورم الحليمي
  • غارداسيل 9:  ويغطي 9 أنواع من فيروس الورم الحليمي ، وهو أحدث اللقاحات ،  ويؤخذ على شكل جرعتين إلى 3 جرعات ، وذلك في اليوم الأول ثم بعد مرور شهر ثم بعد مرور 6 شهور.

وهناك توصيات متعددة ومختلفة حول أنسب عمر لأخذ اللقاح ، وعدد وتوقيت الجرعات ، ولكن بوجه عام ، فإن جرعات هذا اللقاح تؤخذ مرة واحدة في العمر ،  وأفضل وقت لأخذ اللقاح هو قبل انخراط الفتاة أو الشاب في أي علاقة جنسية سواء في إطار الزواج أو العلاقات المحرمة خارج الزواج.


خاص لموقع طب وحياة – حقوق النسخ محفوظة

قم بكتابة اول تعليق

شارك برأيك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.