البكتيريا الشبيهة بالفطر (الأكتينوميسيتات أو الشعيات) Actinomycosis

مرض الأكتينوميسيتات أو ما تعرف بداء الشعاويات Actinomycosis ، يسببه أحد أنواع البكتيريا النادرة التي تعرف باسم الاكتينومايس وهي تشبه الفطر ، وتصيب أجزاء مختلفة من جسم الإنسان وتسبب بظهور الالتهابات والتقرحات وكذلك الصديد في عدة أجزاء من جسم الإنسان.

وغالباً ما تصيب:

  • الفم
  • الأنف
  • الحلق
  • الرئة
  • المعدة
  • الأمعاء

وفي أحوال نادرة قد تصيب أجزاء أخرى من جسم الإنسان ، مثل المهبل والرحم أو قد تنتشر في عدة أعضاء من جسم الإنسان.


هل هي معدية؟

بكتيريا الإكتينوميس غير معدية ، وهي غالباً ما تكون متواجدة في المناطق الإستوائية في أنحاء العالم.


ماهي أعراض بكتيريا الأكتينوميس؟

أشهر الأعراض هي كتلة الفك ، التي تظهر على شكل ورمة أسفل الفك أو أحد جوانبه كما هو موضح في الصورة

Actinomycosis presenting as a large facial mass

ولا يصاحبها ألم في معظم الأحيان ، إلا أنه قد يتكون الصديد ويتسبب في صعوبة فتح الفم.

الأعراض الأخرى التي قد تظهر هي:

  • ارتفاع درجة الحرارة
  • فقدان الوزن
  • خروج الصديد من الجلد
  • السعال
  • ألم الصدر

ما الذي يسبب داء الأكتينوميسيتات؟

تسببه بكتيريا تعرف باسم الإكتيومايس ، وهي بكتيريا بطيئة النمو ، مما جعل العلماء يعتقدون في البداية أنها نوع من أنواع الفطريات. وهناك عدة أنواع فرعية من هذه البكتيريا أكثرها انتشاراً البكتيريا الإسرائيلية Actinomyces israelii.

وهنا يجب معرفة أن هذه البكتيريا قد تعيش في تجاويف جسم الإنسان مثل الأنف والحلق دون التسبب بأي مشاكل ، إلا إذا ضعفت مناعة جسم الإنسان ، أو إذا استطاعت البكيتريا أن تنتقل إلى مكان آخر بالجسم.


ماهي عوامل الخطورة للإصابة بالبكتيريا؟

  • ضعف مناعة الجسم ، أو تناول أدوية تؤثر على مناعة الجسم
  • سوء التغذية
  • سواء العناية بالأسنان واللثة لاسيما بعد إجراء تنظيف أو خلع أو تركيب للأسنان ، أو وجود صديد في الفم وحول الأسنان.
  • تركيب اللولب لمنع الحمل لدى النساء
  • إدمان الكحول ، وكذلك التدخين بشراهة.

كيف يتم تشخيص بكتيريا أكتينومايس؟

يتم تشخيصها عن طريق فحص الإفرازات أو الأنسجة في المنطقة المصابة عبر الميكروسكوب. حيث تظهر البكتيريا على شكل كتل صفراء.


كيف يتم علاج بكيتريا أكتينومايس؟

عن طريق استعمال المضادات الحيوية مثل:

  • تيتراسايكلين tetracycline
  • كليندامايسين clindamycin
  • إيريثرومايسين erythromycin

وقد تستغرق فترة العلاج مدة طويلة تصل إلى سنة كاملة إلى حين إلتئام المنطقة بالكامل ، كما يتطلب العلاج إفراغ الصديد إن وجد ، وكذلك إزالة لولب منع الحمل لدى النساء المصابات لمنع أي تكاثر جديد للبكتيريا. وينصح دائما بتلقي المضاد الحيوي عن طريق الوريد خلال الأسابيع الأولى من الإصابة ومن بعد ذلك يمكن الاستمرار على حبوب المضاد الحيوي.


المضاعفات

إهمال علاج بكتيريا أكتينومايس سيؤدي إلى انتشار البكتيريا إلى المناطق المجاورة للعضو المصاب ، ومن ثم إصابة عدة أجزاء من الجسم ، وقد تتطلب هذه المضاعفات إجراء جراحي لإزالتها.

كما أن تكاثر البكتيريا في الجيوب الأنفية والالتهابات الناتجة عنه قد تنتقل إلى الدماغ (المخ) مما يؤدي إلى التهاب أغشية المخ أو ما يعرف باسم السحايا.


طرق الوقاية من بكتيريا أكتينومايس

أهم وسيلة هي الحرص على نظافة الفم ، والزيارات المنتظمة لطبيب الأسنان.

وفي حال إكشاف الإصابة بالمرض فإنه يجب الحرص على تناول المضاد الحيوي طوال الفترة التي يحددها الطبيب ، إلى حين الشفاء الكامل.


كتبه: الدكتور المنذر الحساوي – استشاري أمراض معدية

خاص لموقع طب وحياة – حقوق النسخ محفوظة

المراجع العلمية:

Actinomycosis: https://emedicine.medscape.com/article/211587-overview

Actinomycosis https://www.healthline.com/health/actinomycosis

قم بكتابة اول تعليق

شارك برأيك